ائتلاف “توانسة من أجل فلسطين” يُحمّل رؤوس السلطة مسؤولية تعطيل قانون تجريم التطبيع

أصدر ائتلاف “توانسة من أجل فلسطين” رسالة مفتوحة إلى كلّ من:  رئيـس الجمهورية ورئيس مجلس نواب الشعب ووزير الخارجية حملوهم فيها مسؤولية عدم عرض مشروع مناهضة التّطبيع على مجلس الشعب.

 

وهذا نص البيان:

السيـد رئيـس الجمهورية
السيـد رئيس مجلس نواب الشعب
السيـد وزير الخارجية

تحية طيبة وبعد،

على اثر محاولات تعطيل نقاش مشروع قانون تجريم التطبيع في مجلس نواب الشعب والتي أدت إلى تأجيله يوم 9 فيفري صلب لجنة الحقوق والحريات وما رافقها من تعطيل إجراءات مناقشة المشروع وإتمام الاستماعات إلى مؤسسة الرئاسة ووزارة الخارجية، يهمنا نحن الائتلاف المدني والسياسي ” توانسه من أجل فلسطين ” أن نعبرعن:

استيائنا من اعتمادكم هذه السياسة في عرقلة عمل المؤسسات التشريعية وتعطيلها ونحملكم مسؤولية السعي لإجهاض هذا المشروع الذي يعبر عن تطلعات الشعب التونسي ونطالبكم بالالتزام بصلاحياتكم التنفيذية والتشريعية.

والسـلام

تونس في: 20 فيفري2018

الائتلاف المدني والسياسي ” توانسة من أجل فلسطين ”

ويجدر الذّكر أنّ هذا الإتلاف متكوّن من:

حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحدوالحزب الجمهوري وحزب الوحدة وحركة النضال الوطني ومركز محمد البراهمي للسلم و التضامن والملتقى الدولي للشباب المناهض للصهيونية  والامبريالية واتحاد أصحاب الشهائد المعطلين عن العمل وجمعية من حقي ومنظمة النساء الوطنيات الديمقراطيات الحرة وشبكة باب المغاربة للدراسات الإستراتيجية والحملة التونسية لمقاطعة ومناهضة التطبيع مع الكيان الصهيوني واللجنة التونسية التضامنية لإطلاق سراح جورج إبراهيم عبد الله.

أعجبك عملنا؟ يمكنك دعمنا وتعزيز استقلاليّتنا !

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *